التغيرات المناخية الحديثة وأثرها على الغطاء النباتي في حوض وادي عربه الشمالي

Ibrahim M. Oroud, Hussam Al-Bilbisi, Tareq M. Alghnmieen

Abstract


تعد التأثيرات المناخية التي تترافق بانخفاض الهطول المطري وارتفاع درجة حرارة الهواء، خصوصا في البيئات الحدية، ذات آثار خطيرة على الموارد المائية والبيئة الحيوية والنشاطات الاقتصادية. وتشير نماذج الدورة الهوائية العامة إلى أن شرق البحر المتوسط سيتأثر سلبا بارتفاع غازات الدفيئة في الغلاف الجوي، حيث ستنخفض الأمطار وتزداد درجة حرارة الهواء. وتعاني الأردن حاليا من تدني كمية المياه المتجددة وانخفاض الانتاجية الزراعية، خصوصا البعلية، نتيجة قلة الهطول المطري وارتفاع الطاقة التبخيرية الكامنة. لذا من المفيد دراسة التغيرات المناخية وتقييم آثارها المستقبلية على الانتاج الزراعي والرعوي والموارد المائية في البيئات المختلفة في الأردن. وقد تم في هذا البحث التعرف على الاتجاه العام للأمطار السنوية ودرجة الحرارة السطحية في الحوض الشمالي لوادي عربة للفترة 1971- 2016. ودمجت درجة الحرارة والأمطار الشهرية لحساب رطوبة التربة وتكرار الجفاف باستخدام قرينة شدة الجفاف الذي طوره بالمر (Palmer Drought Severity Index). ولربط التأثيرات المناخية على البيئة الحيوية، فقد استخدمت خمس مرئيات فضائية من مجموعة لاندسات للفترة 1987-2015 لتقييم الاتجاه العام لمساحات الغطاء النباتي في الجزء العلوي لمنطقة الدراسة.
وقد أظهرت نتائج التحليل أن درجة حرارة الهواء قد ارتفعت خلال الفترة 1971-2016 بحدود 2.7 درجة سيلسيوس وأن الأمطار انخفضت بحدود 100 ملم خلال نفس الفترة. وقد كانت التغيرات سريعة وملموسة منذ نهاية القرن العشرين. ووجد من خلال حسابات الموازنة المائية الشهرية للمقطع العلوي للتربة أن هناك انخفاضا كبيرا في رطوبة التربة بلغ حوالي 0.8 ملم/السنة في هذا المقطع مما يؤشر لآثار خطيرة على الموارد المائية والزراعية. كما تشير النتائج إلى ازدياد ملحوظ في حدة الجفاف كما تظهرها قرينة بالمر، خصوصا في الفترة التي أعقبت 1999.
وتشير نتائج تحليل المرئيات الفضائية للأعوام 1987، 1998، 2002، 2014، 2015 إلى تقلص مساحة الأراضي الخضراء وازدياد كبير جدا في مساحة الأراضي الجرداء. ووجد أن مساحة الأراضي الجرداء قد زادت بحدود 150% بين بداية القرن العشرين و2015. كما أن مساحة المراعي والغابات والمحاصيل الحقلية انخفضت بوتيرة مماثلة. وفي حال استمرار هذا الاتجاه العام للتغير المناخي فسيكون لذلك آثار خطيرة على الإنتاجية الأرضية سواء ما يتعلق بالمحاصيل الحقلية أو المراعي ويؤدي أيضا إلى تدن ملموس في كمية المياه المتوفرة للأغراض المختلفة وتراجع سريع في تغذية المياه الجوفية وجفاف الكثير من الينابيع. وسيكون للتغيرات المناخية تداعيات و آثار تدميرية على الاستثمارات الواسعة في زراعة التفاح المنتشرة بكثرة في الجزء الشرقي من الشوبك. ويعول! على هذه الفئة دعم مشاريع البحث العلمي التي تصب نتائجها في صالحهم!!

Keywords


التغير المناخي، رطوبة التربة، الموازنة المائية، وادي عربة، مؤشر النمو النباتي

Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.