التحولات الاجتماعية والثقافية وتغير أنماط الاستهلاك لدى المرأة البحرينية دراسة اجتماعية ميدانية

Mooza Isa Aldoy

Abstract


يتمثل موضوع الدراسة الراهنة في معرفة مدى تأثير التحولات الاجتماعية والثقافية التي يمر بها المجتمع البحريني في تغير أنماط الاستهلاك لدى المرأة البحرينية، وذلك من خلال دراسة ميدانية على عينة من النساء يمثلن مختلف الفئات الاجتماعية.
وقد اعتمدت الدراسة على الأسلوب الوصفي، وذلك لوصف وتشخيص تلك التحولات من جانب، وانعكاس ذلك على منظومة القيم الاجتماعية، وما أفرزته من تحولات في التوجهات الاستهلاكية من جانب آخر. بل ووصف وتشخيص أنماط الاستهلاك الأكثر انتشاراً بين النساء البحرينيات، وتم اختيارها بأسلوب العينة العشوائية غير الاحتمالية، وذلك عن طريق العينة المقصودة أو الغرضية على اعتبار أن تلك العينة تفي بغرض البحث. حيث وقع الاختيار على (20) امرأة بحرينية يمثلن مستويات اجتماعية وثقافية وعمرية متباينة. واستخدمت المقابلة كأداة لجمع البيانات الميدانية.
وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج منها:
1-مجالات إنفاق أو صرف الدخل بالنسبة للمواطن، فقد جاءت على النحو التالي: الهاتف والجوال والانترنت، شراء مستلزمات الأبناء والزوجة، أجور الخدم والعمال، التسوق، الإنفاق على المظاهر بشكل عام، الإنفاق على التعليم وشراء أغراض المدارس، صيانة المنزل وشراء أثاث جديد، إقامة الولائم، شراء سيارة جديدة، المجاملات والزيارات العائلية، المأكل ومستلزمات المعيشة، شراء الملابس، العلاج، المجوهرات، متطلبات الزواج، العطور، لوازم السيارات وصيانتها، الكهرباء والمياه.
2-أن قضية الاستهلاك تمثل قضية مجتمعية متشابكة وذات أبعاد وجوانب كثيرة، كما أنها أضحت تشكل خطراً ليس فقط على مستوى الفرد والأسرة، ولكن أيضاً على مستوى الاقتصاد القومي. ومن جانب آخر، فهي ليست قضية اقتصادية فحسب، ولكنها فضلاً عن ذلك تمثل قضية اجتماعية ثقافية. ومن ثم فإن مواجهتها والحد من خطورتها يتطلب تضافر جهود متعددة للأسرة والمؤسسات التعليمية والإعلامية والدينية.

Keywords


أنماط الاستهلاك، التحولات الاجتماعية، التحولات الثقافية

Refbacks

  • There are currently no refbacks.