أنموذَج التحرّر الاجتماعي: عُروَةُ بن الوَرد في أصحاب الكَنيف قِراءة لسانيّة: نفسِيّة، اجتِماعيّة

Atef Mohammad Kan'an

Abstract


ينهض هذا البَحث إلى دراسة نصّ شعرِيّ من شِعر الصعاليك في العَصر الجاهليّ، يمكن أن يشكّل أنموذَجا مُتكامِلا في النّسق البنائي وهو (أصحاب الكنيف) عُروَة بن الوَرد، (المعروف بعروة الصّعاليك) دراسة لسانِيّة ذاتَ أبعادٍ نفسيّة واجتِماعِيّة، بُغيةَ الكَشف عن التجلّيات النفسيّة والاجتِماعِيّة الكامِنة في النًّص، ثم الوقوف على تمكّن الشاعر من توظيف طاقات اللغة في التّشكيل البِنائي لهذين البُعدَين. وينهضُ البحثُ كذلك إلى بيانِ قُدرة الشّاعرِ على تشخيص المستويات المعرِفِيّة، والفنّيّة، والجماليّة، من زاوية أفق رؤيته التي ينظر بها إلى الفَرد والمُجتمَع، للخروج بتصوّرٍ يوحي بقُدرة الشاعر على استِثمار طاقات العربيّة وتوظيفِها في التّشكيل البِنائي لهذه التجلّيات. كما سَعى البحثُ إلى استِقصاء طاقات الشاعر في تمثّله للمستويات المعرفيّة، والفنّية، والجَماليّة، في تصوير حياة الفَرد، والمُجتمع، والعَلاقة بينهما في زَمن النصّ، إضافةً إلى معرفة المتغيّرات التي طرأت على حياة الإنسان العربيّ في هذا العَصر. وفي ضوء ذلك، دُرِست إشكالِيّة البَحث بِبُعدَيها: الإصلاح الاجتِماعي، والتحوّل الاجتِماعيّ في النّص الشّعريّ الجاهليّ عند عُروة.

Keywords


الصّعاليك، مجتمَع الكنيف، قَرمَل، عروة بن الورد، مالك الخبير، الأم الأنموذج، القوم الرّزّح، القوم المُخصَبون.

Refbacks

  • There are currently no refbacks.