تقنية الحوار في كتاب النمر والثعلب لسهل بن هارون

Mohammad Harb, Baker Muili

Abstract


هدفت الدراسة إلى تناول الحوار في كتاب النمر والثعلب لسهل بن هارون؛ إذ لم يولِه الدارسون بحثاً ونقداً مقارنة بمجمل الأعمال السردية القديمة، وتمّ اختيار هذا النص كونه متفرداً عن سابقيه في فن القصّ بأحداث دارت في حكاية واحدة؛ وقعت فيما يقارب اثنتين وسبعين صفحة، مركزةً على تقنية الحوار عند سهل بن هارون، وتبيان دورها في تشكيل بنية النص، فالحوار ظهر جلياً من اللحظة الأولى في نصّه على ألسنة الحيوانات إلى نهايته. وحاولت الدراسة الوقوف على أهمية الحوار عنده بنوعيه الحوار الخارجي (الديالوج) والحوار الداخلي (المونولوج)، ورصدت مراحل تطور شخصيات الحكاية من خلال وجودها في الحيز المكاني الذي أولته الاهتمام الأكبر أثناء تطور أحداث الحكاية، ثم توقفت الدراسة على تحليل ثلاث شخصيات محورية في النص. واعتمدت الدراسة في منهجها على المنهج التحليلي الوصفي المستند إلى النص وصولاً لبيان أثر الحوار في البنية السردية لحكاية النمر والثعلب، وبيان الأبعاد الفنية والجمالية من خلال النص الحواري ومحاولة تلمس الدلالات المنبثقة عنه. وخلصت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أظهرت دور الحوار بشكليه في تشكيل بنية السرد، وبخاصة في رسم الشخصيات وتطور الأحداث ووصف البنية الزمانية والمكانية فيه.

Keywords


الحوار، النمر والثعلب، سهل بن هارون.

Refbacks

  • There are currently no refbacks.