لودفيج فتجنشتين من اللغة المنطقية إلى منطق اللغة

Mahmoud Shtayeh

Abstract


تهدف الدراسة الحالية إلى رصد وتتبع تحولات فلسفة اللغة لدى لودفيغ فتجنشتين من اللغة المنطقية إلى منطق اللغة، أو من التحليل إلى المنطق بلغة ثانية، أو من فلسفة التحليل إلى فلسفة اللغة بلغة ثالثة، ومقارنة فلسفة اللغة بين المعنى والتوظيف في تلك التحولات، وذلك بالاعتماد على المنهج التحليلي الذي يتضمن تحليل المفهوم أو الفكرة عن طريق تطبيقاتها الجزئية لمعرفة المبدأ الكامن وراءها، ويعمل على تحليل المعرفة الإنسانية وردها إلى مجموعة من البسائط والعناصر الأولية، وتحليل الإطارات التي توصف بها المعرفة الانسانية، أي التحليل اللغوي. وتتمثل أهمية هذه الدراسة في مجموعة من القضايا، لعلّ من أهمها عمق تأثير فلسفة فتجنشتين بشكل عام في مسار الفلسفة الغربية المعاصرة، وأهمية دلالات التحول من معنى اللغة إلى توظيف اللغة في فلسفة فتجنشتين، بالإضافة إلى ندرة الدراسات العربية الفلسفية المعمقة التي تناولت فلسفة فتجنشتين بالبحث والتحليل. وتسعى هذه الدراسة إلى تحديد الجذور والمعالم الفلسفية التي شكلت فلسفة فتجنشتين في مرحلتها الأولى، كما تعمل على البحث في أسباب وكيفيات التحول في فلسفة فتجنشتين في مرحلتها المتأخرة، بالإضافة إلى مقارنة المشروعين الفلسفيين لدى فتجنشتين "معنى اللغة وتوظيف اللغة".

Keywords


فلسفة اللغة، فتجنشتين، تحقيقات فلسفية، رسالة منطقية فلسفية.

Refbacks

  • There are currently no refbacks.