إعادة بناء الدولة (سوريا أنموذجاً)

aref hamaidy banihamad

Abstract


الملخص
ركزت الدراسة إلى إبراز الإطار النظري لمفهوم إعادة بناء الدولة، وتطبيق ذلك على الحالة السورية، وقد عرضت الدراسة سيناريوهات ومستقبل الأزمة السورية، واقترحت الدراسة مجموعة من الآليات العمليّة التي من شأنها إعادة بناء الدولة السورية على أسسٍ سليمةٍ تصلح كأنموذجٍ للدول العربية التي تعاني من نفس المشكلة، وقد وظّفت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي وأثبتت فرضيتها المركزية بأن هناك علاقة إرتباطية بين ضرورة القيام بعملية إعادة بناء للدولة السورية وبين حل الأزمة السورية، وخلصت الدراسة الى أنه على ضوء تعقيدات الأزمة السورية وتشابكها داخليا، وتحولها من أزمة داخلية سورية الى أزمة اقليمية ودولية، فأن السيناريو المرجح هو استمرار الأزمة (سيناريو اللاحل) في الأجل القصير الى أن يتوصل الجانب الروسي والأمريكي الى تفاهم حول مستقبل سوريا .
وبالنظر الى طبيعة المجتمع السوري ومكوناته الاثنية والدينية والطائفية، وتعمق الشرخ وعدم الثقة بين هذه المكونات نتيجة سياسات النظام السوري الطائفية، والحرب الأهلية جراء الأزمة، اقترحت الدراسة اعتماد النمط التوافقي (الديمقراطية التوافقية) لإعادة بناء سوريا، لتمثيل كل مكونات المجتمع السوري الاثنية والعرقية والطائفية، وتشمل اليآت دستورية جديدة، هيكلة المؤسسات القائمة وبناء مؤسسات جديدة، وتغيير منظومة القيم، على أن تنطلق عمليات إعادة البناء من داخل سوريا وليس فرضها من الخارج.
ا

Keywords


لكلمات الدالة: الدولة، بناء الدولة، إعادة بناء الدولة، الدولة السورية، الأزمة السورية.

Refbacks

  • There are currently no refbacks.